العدو يعزل الأسير المجاهد محمد أبو مرسة بسبب خطبة الجمعة

الإعلام الحربي _ غزة

أفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى اليوم؛ أن ما يسمى إدارة سجن نفحة الصحراوي عزلت الأسير المجاهد محمد محمود عبد أبو مرسة (41 عاماً) بسبب إلقائه خطبة الجمعة.

وقال أسرى حركة الجهاد الإسلامي في رسالة وصلت مهجة القدس إن المجاهد محمد أبو مرسة ألقى خطبة صلاة الجمعة أمس وتطرق في حديثه فيها إلى ما يسمى صفقة الرئيس الأمريكي المزعوم ترامب (صفقة القرن)، إضافةً إلى التخاذل والتواطؤ العربي والإسلامي من بعض الدول العربية والإسلامية في الوقوف ضد الصفقة المشؤومة، وأضافوا أنه بعد انتهاء الخطبة حضرت إدارة السجن وطالبت بإخراج المجاهد أبو مرسة من القسم إلا أن الأسرى رفضوا طلب الإدارة، وعلى أثر ذلك أغلقت الإدارة القسم لمدة ساعة وأخرجته بالقوة ونقلته إلى الزنازين.

وأشارت مهجة القدس إلى أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلته بتاريخ 02/12/2003م؛ وأصدرت المحكمة الصهيونية حكماً بحقه بالسجن 19 عاماً؛ بتهمة القيام بأعمال مقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني والانتماء لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

جدير بالذكر أن الأسير محمد أبو مرسة من حي الشيخ رضوان بمدينة غزة وولد بتاريخ 23/03/1978م، وهو متزوج ولديه بنت واحدة، ويقبع حالياً في سجن نفحة الصحراوي.

 

disqus comments here