سبعة أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال

الإعلام الحربي _ غزة

أفادت إذاعة صوت الأسرى أن سبعة أسرى من القدس والضفة والداخل المحتل عام 1948 وقطاع غزة يدخلون اليوم 25 من فبراير أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال، بينهم اثنين من منفذي عملية جلعاد البطولية التي أسفرت عن مقتل أربعة صهاينة وجرح أربعة آخرين، وهم:

الأسيران الشقيقان إبراهيم سعيد حسن اغبارية (55 عامًا) والأسير محمد سعيد حسن اغبارية (52 عامًا) من قرية المشيرفة المحتلة عام 1948، والمعتقلان عام 1992، بتهمة حيازة أسلحة ومتفجرات، والمشاركة في تنفيذ عملية جلعاد البطولية، وحكم عليهما بالسجن المؤبد ثلاث مرات بالإضافة إلى 15 عامًا، أمضيا 28 عامًا في سجون الاحتلال.

الأسير إبراهيم عقد قرانه على المحررة منى قعدان من داخل الأسر، وحصل على الماجستير في السياسة والعلاقات الدولية، وشقيقه محمد متزوج والتحق بالجامعة المفتوحة وحصل على الماجستير في الحقوق عام 2005 وأصدر مجموعة من المؤلفات منها: دليل القادة في فن القيادة، وعرب الداخل بين وهم الكنيست وسراب المساواة، ولمعات في عتم الزنازين، وولدي يمت من وراء القضبان.

من القدس المحتلة/ الأسير أشرف نظمي محمد قيسي المحكوم بالسجن المؤبد 5 مرات بالإضافة إلى 20 عامًا ومعتقل منذ عام 2005، وأمضى 15 عامًا داخل سجون الاحتلال.

والأسير رامي محمد محمود نور (40 عامًا) من مدينة نابلس المحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ومعتقل منذ عام 2002، وأمضى 18 عامًا داخل سجون الاحتلال.

والأسير موسى آدم سالم خليل (30 عامًا) من مدينة الخليل المحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ومعتقل منذ عام 2007، وأمضى 13 أعوام في السجون.

والأسير محمد عبد الله حرب قاسم (30 عامًا) من بلدة بيت لاهيا شمال القطاع المحكوم بالسجن 14 عامًا ومعتقل منذ عام 2008، وأمضى 12 عامًا في السجون.

الأسير محمد عبد الكريم سليمان القاضي (40 عامًا)، من سكان محافظة رفح جنوب قطاع غزة، المحكوم بالسجن 10 أعوام، ومعتقل منذ عام 2015م، وأمضى خمسة أعواما في سجون الاحتلال.

disqus comments here