الأسيران سعيد صالح ومجدي ياسين يدخلان أعواماً جديدة في الأسر

الإعلام الحربي _ غزة

أفادت مـؤسـسـة مـهـجـة الـقـدس للـشـهـداء والأسـرى والجرحى؛ أن الأسـير المجاهد سعيد عبد الرحمن جبر صالح (35 عاماً)، من مخيم جباليا شمال قطاع غزة، أنهى ستة عشر عاماً على التوالي في الأسر ويدخل اليوم عامه السابع عشر في سجون الاحتلال الصهيوني.

وأوضحت مهجة القدس أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلته بتاريخ 05/04/2004م، وأصدرت المحكمة الصهيونية بحقه حكماً بالسجن (25) عاماً، بتهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس والمشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني.

جدير بالذكر أن الأسير المجاهد سعيد صالح ولد بتاريخ 20/05/1985م، وهو أعزب، ويقبع حالياً في سجن رامون الصحراوي. وهو شقيق الأسير رمزي الذي يقبع أيضاً في سجن رامون الصحراوي والمحكوم بالسجن (18) عاماً والذي اعتقل من قبل قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 19/12/2005م، على خلفية المشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني. وينتمي لحركة الجهاد الإسلامي.

وأضافت مؤسسة مهجة القدس أن الأسير المجاهد مجدي رياض محمد ياسين (35 عاماً) من حي الزيتون بمدينة غزة، أنهى ثلاثة عشر عاماً على التوالي في الأسر ويدخل اليوم عامه الرابع عشر في سجون الاحتلال الصهيوني.

وأوضحت مهجة القدس أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلته بتاريخ 05/04/2007م، وأصدرت المحكمة الصهيونية بحقه حكماً بالسجن (18) عاماً، بتهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس والمشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني.

جدير بالذكر أن الأسير المجاهد مجدي ياسين ولد بتاريخ 19/07/1985م، وهو أعزب، وحصل قبل اعتقاله عن ليسانس "اجتماع" من جامعة الأقصى بغزة، ودرس بكالوريوس علوم سياسية في جامعة الأمة بغزة بطريقة الانتساب عن بعد، وحصل على عدة دورات في تأهيل الدعاة، ويقبع حالياً في سجن نفحة الصحراوي.

disqus comments here