الاحتلال يهدم منزلًا و6 متاجر قيد الإنشاء بالقدس

الإعلام الحربي _ القدس المحتلة

هدمت ما تسمى بلدية الاحتلال الصهيوني في القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء، منزلا في بلدة سلوان، و6 محلات تجارية قيد الإنشاء في "حي الصلعة" من قرية جبل المكبر بالقدس المحتلة.

وقالت مصادر مقدسية إن المحلات تعود للمقدسي محمد إبراهيم زعاترة، وتبلغ مساحتهم 250 متراً مربعاً.

وذكرت أن جرافتين تابعتين لبلدية الاحتلال الصهيوني في القدس ترافقها قوات من جيش الاحتلال وشرطته، هدمت المحلات وهي قيد الإنشاء، بحجة عدم الترخيص، حيث تم البدء ببنائها منذ نحو شهرين.

وقال مالك المحلات إنه بناها من أجل استخدام ثلاثة منها كمتاجر، وتحويل الأخرى لشقة سكنية لعائلته، لكنه تفاجأ صباح اليوم بتسليمه بلاغ موافقة محكمة الاحتلال على قرار الهدم من قبل شرطي صهيوني، دون أن تبليغ مسبق بموافقة محاكم الاحتلال على الهدم عبر المحامي.

وفي وقت لاحق، هدمت قوات الاحتلال، منزلا في حي سلوان جنوب القدس المحتلة، بعد ساعات من هدمها محال تجارية في بلدة جبل المكبر.

وأفادت مصادر محلية، بأن المنزل يقع في "كرم الشيخ" بسلوان، ويعود للمواطن أحمد أبو دياب، ويأوي 7 أفراد بينهم 5 أطفال تركوا جميعا في العراء.

disqus comments here