زوجة الأسير الأخرس: لن ينجحوا بالالتفاف على إضرابه

الإعلام الحربي _ غزة

يواصل الأسير ماهر الأخرس، معركته لليوم 86 على التوالي، رفضًا لاعتقاله الإداري والمطالبة بالإفراج الفوري عنه، حيث يواجه الموت في مستشفى "كابلان" الصهيوني ووضعه الصحي يزداد خطورة.

وقالت زوجة الأخرس في تصريح صحفي :" إن ماهر مصمم على انتزاع حريته، ولقد رفض بالأمس عرضاً بنقله لمستشفى المقاصد بالقدس المحتلة"، مشيرةً إلى أنه يريد نقله لمستشفى في الضفة الغربية.

ونوهت الزوجة إلى أن الأخرس عازم على مواصلة المعركة حتى انتزاع حريته، مطالبةً بتحرك المؤسسات الإنسانية والحقوقية قبل فوات الأوان.

واستغربت من حالة الصمت المطبق للجنة الدولية للصليب الأحمر من هذه المعاناة المتواصلة، مؤكدةً أن موقفها لا إنساني، بعكس ما تدّعي.

كما استغربت زوجة الأخرس من رفض إدارة مستشفى "كابلان" إعطاء توصيفاً بحالة ماهر الصحية لعائلته، منوهةً إلى أن ذلك منافٍ للمهنية.

وشددت على أن محاولات الالتفاف على معركة الأسير الأخرس، سواءً بطرق مباشرة أو غير مباشرة لن تنجح في مسعاها.

disqus comments here