صور.. الأسير «محمد سلامة» يتنسم عبير الحرية

استقبال المحرر محمد سلامة (1)

الإعلام الحربي _ خاص

أفرج العدو الصهيوني مساء الاثنين، عن الأسير المجاهد محمد مروان عبد الله سلامة (30 عامًا) من منطقة الصفطاوي شمال قطاع غزة، وذلك بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة ثلاث سنوات و10 شهور.

وكان في استقبال الأسير المحرر سلامة عائلته وقيادة وكوادر حركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس بالإضافة إلى حشد جماهيري واسع من أبناء مدينة غزة.

وطالب المحرر سلامة عقب الإفراج عنه فصائل المقاومة، بالعمل الجاد والدؤوب من أجل الإفراج عن كافة الأسرى داخل السجون الصهيونية، وعدم إدخار أي جهد من أجل ذلك ومن أجل إنهاء معاناتهم و إنقاذهم من بين أنياب الاحتلال الصهيوني.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الأسير "سلامة" بتاريخ 8/6/2017، أثناء مروره على حاجز بيت حانون لإجراء مقابلة في القنصلية السويدية في مدينة القدس المحتلة، من أجل الحصول على تأشيرة دخول إلى دولة السويد للالتحاق بخطيبته التي تتواجد هناك لإتمام زواجه المقرر بعد شهر من تاريخ اعتقاله، وقامت بنقله إلى التحقيق في سجن عسقلان.

وقد أجلت محكمة الاحتلال جلسة النظر في قضية "سلامه" أكثر من 12 مرة قبل أن تصدر بحقه حكماً بالسجن الفعلي لمدة ثلاث سنوات و10 شهور، ووجهت له تهمة القيام بنشاطات عسكرية ورصد قوات الاحتلال، والانتماء لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

disqus comments here