السرايا تزف مجاهداً من الوسطى استشهد متأثراً بجراحه في معركة سيف القدس

الإعلام الحربي _ خاص

زفت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى علياء المجد والخلود أحد مجاهديها الأبطال ارتقى إلى العلا شهيداً بإذن الله تعالى متأثراً بجراح أصيب بها بقصف صهيوني استهدفه شرق مخيم البريج بالوسطى خلال معركة سيف القدس.

وقالت سرايا القدس في بيانها العسكري أن الشهيد المجاهد أحمد كامل عبد الكريم عمار (33 عاماً)، أحد مجاهديها بلواء الوسطى، ارتقى إلى العلا شهيداً بإذن الله تعالى اليوم الخميس 15 شوال 1442هـ الموافق: 27 أيار/مايو 2021م، متأثراً بجراح أصيب بها بقصف صهيوني استهدفه شرق مخيم البريج بالوسطى خلال معركة سيف القدس .

وأكدت سرايا القدس على أن دماء الشهداء ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين نحو درب العزة والكرامة، درب القدس والأقصى المحرر، معاهدة إياهم بالمضي قدماً في نهج المقاومة حتى تحرير كامل فلسطين الحبيبة.

وإليكم نص البيان:

(وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ)

بيان نعي صادر عن سرايا القدس

سرايا القدس تزف المجاهد أحمد عمار استشهد متأثراً بجراح أصيب بها في معركة سيف القدس

بكل آيات الجهاد والانتصار، تزف سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى علياء المجد والخلود، شهيدها المجاهد:

الشهيد المجاهد: أحمد كامل عبد الكريم عمار (33 عاماً)

أحد مجاهدي سرايا القدس في لواء الوسطى

الذي ارتقى إلى العلا شهيداً بإذن الله تعالى اليوم الخميس 15 شوال 1442هـ الموافق: 27 أيار/مايو 2021م، متأثراً بجراح أصيب بها بقصف صهيوني استهدفه شرق مخيم البريج بالوسطى خلال معركة سيف القدس، ليمضي إلى ربه بعد حياةٍ حافلةٍ بالعطاء والجهاد والتضحية والرباط في سبيل الله، نحسبه شهيداً ولا نزكي على الله أحداً.

إننا في سرايا القدس إذ ننعى شهيدنا المجاهد، لنؤكد أن دماء الشهداء ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين نحو درب العزة والكرامة، درب القدس والأقصى المحرر، وسنمضي قدماً في نهج المقاومة حتى تحرير كامل فلسطين الحبيبة.

سرايـا القدس

الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الخميس 15 شوال 1442 هـ

الموافق 2021/5/27م

disqus comments here