استشهاد مقاوم وإصابة شاب باشتباكات مع الاحتلال في جنين

QjaL9

الإعلام الحربي _ الضفة المحتلة

استشهد المقاوم أمجد وليد الفايد، فجر اليوم السبت، خلال اشتباكات مسلحة دارت بين مقاومين فلسطينيين وقوات الاحتلال الصهيوني التي اقتحمت مدينة جنين.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن ارتقاء الفتى الفايد (17 عاما) بعد وقت قصير من نقله إلى مستشفى "ابن سينا" مصابا بجروح حرجة جراء استهدافه من قوات الاحتلال في شارع حيفا بجنين.

وأضافت الوزارة أن شابا آخر (18 عاما) أصيب بجراح حرجة في بطنه برصاص الاحتلال خلال عدوانه على جنين.

وانطلقت مسيرة تشييع غاضبة للشهيد الفايد من مستشفى ابن سينا باتجاه المستشفى الحكومي.

والشهيد الفايد هو ابن شقيق الشهيدين أمجد ومحمد الفايد أبطال الكمين الذي قُتل فيه 13 جنديا من جيش الاحتلال في معركة مخيم جنين في نيسان أبريل 2002.

وقد تصدى المقاومون لقوات الاحتلال التي اقتحمت شارع حيفا في جنين وأمطروها بوابل من الرصاص.

disqus comments here