وفاة والدة الأسير القائد يعقوب قادري

الإعلام الحربي _ خاص

توفيت الحاجة عطفه عبد اللطيف موسى قادري "غوادرة" (أم علي)، والدة الأسير القائد يعقوب محمود أحمد قادري أحد أسرى عملية "انتزاع الحرية". 

وأفاد مراسلنا بأن الحاجة عطفه قادري من بلدة بير الباشا بمحافظة جنين، توفيت فجر اليوم الخميس عن عمر يناهز (82) عامًا قضتها طائعة لله صابرة محتسبة.

من جانبها، نعت حركة الجهاد الإسلامي، الحاجة عطفة عبد اللطيف قادري "أم علي"، والدة الأسير القائد يعقوب قادري "غوادرة"، أحد أبطال عملية "انتزاع الحرية"، التي وافتها المنية بعد حياة حافلة بالصبر والتضحية، قضتها محتسبة اَلامها، وطائعة لله.

وتقدمت الحركة، بخالص التعازي والمواساة من عموم أهل قرية "بئر الباشا" وأهل الفقيدة الكرام، ومن الأسير القائد يعقوب قادري بوفاة فقيدتهم الحاجة أم علي بعد رحلة طويلة قاربت عشرين عاماً من الصبر وانتظار حرية نجلها الذي يقضي حكماً بالسجن المؤبد مرتين و35 عاماً.

جدير بالذكر أن الأسير يعقوب قادري اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 18/10/2003م؛ وأصدرت المحكمة الصهيونية بحقه حكمًا بالسجن المؤبد (مرتين) بالإضافة إلى (35 عامًا) بتهمة الانتماء والعضوية في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي والمشاركة في عمليات السرايا ضد قوات الاحتلال.

ونجح الأسير المجاهد يعقوب بتاريخ 06/09/2021م برفقة إخوانه الأسرى محمود عارضة، أيهم كمامجي، محمد العارضة، ومناضل انفيعات وزكريا الزبيدي بانتزاع حريتهم عبر نفق من سجن جلبوع، وبتاريخ 10/09/2021م في مساء يوم الجمعة في مدينة الناصرة في الداخل المحتل أعادت قوات الاحتلال اعتقاله مع الأسير محمود عبد الله عارضة، وفي اليوم التالي أعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسيرين محمد قاسم عارضة، والأسير زكريا زبيدي، بتاريخ  19/09/2021م في فجر يوم الأحد بالحارة الشرقية بمدينة جنين بعد مطاردة وبحث استمرت 13 يوم أعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسيرين أيهم كمامجي ومناضل انفيعات، وبتاريخ 22/05/2022م.

وأصدرت محكمة الناصرة بالداخل المحتل حكمًا بحق الأسير يعقوب وإخوانه الخمسة الذين تمكنوا من انتزاع حريتهم من سجن جلبوع بالسجن الفعلي لمدة خمسة سنوات وغرامة مالية بقيمة 5000 شيقل؛ ليصبح حكم الأخ الأسير المجاهد يعقوب قادري مؤبدين و40 عامًا.

disqus comments here