وفاة والد الاستشهادي «أنور سكر» أحد منفذي عملية بيت ليد المزدوجة

الإعلام الحربي _ خاص

توفي الحاج محمد عطية محمود سكر (أبو أنور)،  والد الاستشهادي المجاهد أنور محمد عطية سكر من فرسان الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بحي الشجاعية بمدينة غزة، وأحد منفذي عملية بيت ليد المزدوجة. 

وأفاد مراسلنا بأن الحاج محمد سكر من حي الشجاعية شرق مدينة غزة، توفي مساء اليوم الأربعاء عن عمر يناهز (75) عامًا قضاها طائعاً لله صابراً محتسباً.

من جانبها، نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الحاج محمد عطية سكر (أبو أنور)، والد الاستشهادي المجاهد أنور سكر ، أحد منفذي عملية بيت ليد البطولية، والذي توفي اليوم الأربعاء عن عمر ناهز الـ75 عاماً، قضاها طائعاً لربه صابراً محتسباً،

وقالت الجهاد في بيان نعي الحاج سكر: لقد أدى رسالته في تربية أبنائه تربية صالحة وغرس في نفوسهم الأخلاق الفضيلة، وحب الجهاد في سبيل الله تعالى، وخرج من صلبه مجاهداً عظيماً دافع عن دينه ومقدساته بكل بسالة وإباء حتى لقي الله شهيداً ".

وتقدمت الحركة بخالص التعازي والمواساة من أبنائه وأحفاده وعموم آل سكر الكرام ، سائلة الله العليّ القدير أن يتغمّده بواسع الرحمة وأن يسكنه الفردوس الأعلى، وأن يلهم أبناءه وعائلته الصَّبر وحسن العزاء.

جدير بالذكر أن الاستشهادي المجاهد أنور سكر ولد بتاريخ 10/12/1972م، وكان متزوج؛ وهو أحد مجاهدي القوى الإسلامية المجاهدة (قسم) الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وقتئذ، ففي صباح يوم الأحد الموافق 22/01/1995م توجه الشهيد المجاهد أنور سكر ورفيق دربه الشهيد صلاح شاكر ليفجرا جسديهما الطاهرين وسط أكبر تجمع للجنود الصهاينة في بيت ليد داخل أراضينا المحتلة عام 1948م؛ ليرتقيا إلى العلا مدحرجين اثنين وعشرين جنديًا صهيونيًا إلى الجحيم، ويصيبا العشرات من الجنود إصابات بالغة.

disqus comments here