سرايا القدس تزف شهيدها المجاهد أحمد ناصر السعدي الذي ارتقى في اشتباك بطولي مسلح في مخيم جنين

بِسْم الله الرحمن الرحيم

"قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ"

بيان عسكري صادر عن سرايا القدس

سرايا القدس تزف شهيدها المجاهد أحمد ناصر السعدي الذي ارتقى في اشتباك بطولي مسلح في مخيم جنين

بأسمى آيات الجهاد والثبات، تنعى سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إلى شعبنا المجاهد وأمتنا العربية والإسلامية، ابنها الشهيد المجاهد: أحمد ناصر عبد الرحمن السعدي (23عاماً) من مخيم جنين، أحد القادة الميدانيين لسرايا القدس في كتيبة جنين، الذي ارتقى صباح اليوم السبت، أثناء تصديه برفقة إخوانه مقاتلي سرايا القدس لقوات العدو التي حاولت التوغل في المخيم، في معركة تكبدت فيها الوحدات الخاصة الصهيونية الخسائر الأكيدة.

إننا في سرايا القدس نؤكد على أن دماء شهدائنا لن تضيع هدراً، وأن إرهاب العدو الصهيوني مهما تصاعد، لن يوقف إصرار شعبنا على المضي في طريق تحرير أرضه ومقدساته، فالأحرار لن يساوموا على حقهم وثوابتهم، ولن يقبلوا إلا بالحياة العزيزة الكريمة.

إن مجاهدينا وهم يواصلون نفير الدم في شهر رمضان المبارك يؤكدون أنهم لن يتركوا أرضهم مستباحة من قبل العدو، الذي يعيش فترة من أسوء المراحل على يد أبناء شعبنا البطل الذي لن يتراجع قيد أنملة عن واجبه الشرعي والوطني تجاه أرضه ومقدساته.

إننا في سرايا القدس ندعو إلى مواصلة الانتفاضة في وجه العدو، وتصعيد العمل الفدائي المقاوم كنهج وحيد لردعه حتى التحرير والنصر الأكيد بعون الله.

ختاماً، التحية للشهداء وللدماء الطاهرة التي ستكون فاتحة نصر جديد.

وإنه لجهاد نصر أو استشهاد

سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

السبت 8 رمضان 1443 هــ، الموافق 9 نيسان- أبريل 2022م